كل ما تريد معرفته عن تحسين محركات البحث

لماذا نكتب؟

كُتبت جميع الكتب على مر التاريخ ليقرأها الانسان بعينيه او بأطرافه باستخدام لغة بيرل، ثم تطورت لتُقرأ وتصبح منتج صوتي تسمع اذاعياً وقد تم الاهتمام بطريقة صياغة الأفكار واختيار العبارات الجذابة للقارئ والتنسيق العام لأسلوب الكتابة والتصميم الجمالي للنص ليبدو في أزهى وأقوى حُلة ليتهافت على شرائه وقراءته من الجمهور، وتم توارث وتطوير هذه الأساليب عبر الأجيال حتى يتم التسويق لنشر الكتب بمختلف أنواعها لتجذب القارئ.

حتى طغى العالم الرقمي على كل أنواع المنتجات أو الخدمات وأصبحت ضرورة التسويق الرقمي لها حاجة أساسية نظرا لسرعة الوصول للجمهور المستهدف عبر الشبكة العنكبوتية، ولكن هنا ظهر التحدي الأكبر.

Blog Ramworld

من الذي يقرأ؟

Google SEO

لم يعد العقل البشري هو الجمهور المستهدف فقط فالوصول للمواقع الالكترونية لم يقتصر على عناوينها فحسب، بل تم الهيمنة عليها من قبل محركات البحث المختلفة وأشهرها وأقواها جوجل على الاطلاق وبالتالي من لم يعقد علاقة صداقة قوية مع هذه المحركات لن يتم الوصول إليه وإن لم يتقيد بالشروط والأحكام لتوطيد هذه العلاقة فسوف يتم نسيانه!

نعم فالمنافسة عالية جداً!

حتى نكون واقعين أكثر، دعنا نحلل كيفية وصول المستخدم لأي فكرة أو خدمة في باله؟

 بالتأكيد لن يتذكر كل الناس كل عناوين المواقع الطويلة أو حتى القصيرة لكتابتها في شريط العنوان URL فسوف يتوجه مباشرة إلى محرك البحث جوجل حتى يساعده على ايجاد مراده. ومن معرفته السابقة بعمليات البحث العميقة في جوجل فسوف يحاول أن يكتب بتفاصيل أكثر تبعا لمعايير البحث حتى يتم حصر النتائج نظرا لوجود المنافسات العالية في شتى القطاعات.

ان لم يعلم جوجل بعملك التجاري فهو غير موجود!

If Google doesn’t know about your business, then it does not exist!

-لنا الصفدي

كن صديق جوجل، وأحرص دائما على تحسين كل ما يخص الموقع الإلكتروني حسب التعليمات والشروط والأحكام. حتى يتسنى لصديقنا العزيز جوجل أن يقدمك على كل المواقع الإلكترونية المنافسة.